تعرف على لعبة الفيديو التي تنبأت بظهور “داعش” قبل 10 سنوات !

داعش (تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام) هي من التنظيمات المصنفة في خانة الارهاب ، ظهرت في العراق قبل سنوات قليلة ، واشتهرت اكثر في السنتين الأخيرتين  بفعل قيامها بهجمات ارهابية في أكثر من مكان في العالم كان اخرها هجمات باريس . 

لعبة اسمها Command and Conquer: Generals  تنبأت بظهور هذا التنظيم قبل 10 سنوات ! نعم فاحدى الفرق القتالية في هذه اللعبة تنتهج نفس السيناريو الذي تنتهجه داعش وكذلك تتشابه معها حتى في الاستراتيجيات والتكتيكات والأسلحة. 

هذه اللعبة التي ظهرت في سنة 2003 (سنة سقوط بغداد) والتي تدور احداثها عن حرب شبه عالمية تدور بين ثلاثة جيوش ، أولها جيش أميركا و والثاني هو جيش الصين ، فيما الثالث يسمى بجيش التحرير العالمي Global Liberation Army،والذي يشبه من ناحية الاهداف والتنظيم ، داعش .
اللاعبون في هذه اللعبة يتوجب عليهم بناء جيش كامل باسلحة ثقيلة ومتوسطة واستعمال الطائرات والدبابات من اجل القضاء على الطرف الاخر . احداث اللعبة كصدفة اخرى تدور في سنة 2013 (سنة ظهور داعش ) حيث تجري المعارك الطاحنة بين هذه الجيوش في دول اسلامية ،مثل مصر وليبيا ،الصومال و وأفغانستان وغيرها .
جيش التحرير العالمي الذي يشبه داعش في هذه اللعبة ، يقوم بالاستلاء على مساعدات الآمم المتحدة ،كما يتلقى تمويلات من شيوخ القبائل في المناطق التي ينشط فيها.من الاشياء كذلك المثيرة للاهمتام امتلاك هذا الجيش للصواريخ الروسية SCUD والتي تمتلكها داعش ايضا !(كما في الصورة )

جيش التحرير العالمي أو (Global Liberation Army) كما هو في اللعبة ، هو جيش مكون من عدة فصائل مختلفة مكونة من عدة  مقاتلين مستقلين يحاربون لقضاية واحدة وهي مواجهة الهيمنة الأمريكية على العالم . يذكر ان المقاتلين في هذا الجيش لا تحكمهم اي قوانين عسكرية ويقتلون اي شيء في طريقهم بما في ذلك المدانيين العزل ، بالاضافة لاستعماله لجميع انواع الاسلحة بما فيها أسلحة الدمار الشامل .

8 صور تبين لك كيف يؤثر العملاق الكوري سامسونج على كل جوانب الحياة لموظفيه

سامسونج واحدة من أكبر الشركات الكورية. تأسست الشركة في عام 1938 وبدأت كمورد للمواد الغذائية ،مثل الأسماك والدقيق والسكر.
8 صور تبين لك كيف يؤثر العملاق الكوري سامسونج على كل جوانب الحياة لموظفيه

في عام 2013، قرر صحفي السفر إلى كوريا لرصد تأثير الشركة على المدينة والبلاد وكذلك الموظفين العاملين في مختلف فروع العملاق الكوري .سامسونج اخترقت حرفيا جميع مجالات الحياة في المدينة. العديد من الأحياء السكنية القريبة من سيول تحتلها الشركة بالاقامات التي  يعيشون موظفيها  فيها. كما أنها تمتلك مركز طبي كبير، والعديد من الملاعب الرياضية، والمخابز. مباني أخرى كثيرة وان لم تكن تحمل  شعار سامسونج، الا انها تنتمي أيضا إلى الشركة.
منطقة النوم هي منطقة تضم العديد من المباني السكنية  وتقع على بعد 30 كيلومترا من سيول. هذه المباني يسكنها موظفي الشركة .

سامسونج تمتلك فريق البيسبول يسمى Samsung Lions !

متنزه “إيفرلاند”، المملوك  من قبل شركة سامسونج

حفل زفاف في المكتب الرئيسي لشركة سامسونج. كل حفل يدوم أكثرمن 45 دقيقة

سوبر ماركت في منطقة سكنية تعود لسامسونج

خريجي جامعة سونغ كيون كوان،التي تأسست عام 1398، وقامت سامسونج بشرائها في عام 1996. الشركة توظف العديد من خريجيها.

فريق سامسونج الإنقاذ 3119 هو نخبة مكونة من 24 جنديا ورجال الاطفاء المتخصصون في مجالات الإنقاذ . رئيس سامسونج لي كون قام بتأسيسها في عام 1995 بعد انهيار جسر ومركز تسوق في سيول. 
الميناء،الذي بني من قبل شركة سامسونج.